هدف “عاصفة الحزم” هو إعادة الأمور إلى نصابها في اليمن


هدف “عاصفة الحزم” هو إعادة الأمور إلى نصابها في اليمن


محمد الطريقي

قاسم العويس

أشاد مدير التعليم في محافظة الزلفي الأستاذ محمد بن عبدالله الطريقي بحكمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ونظرته الثاقبة، عندما أمر – يحفظه الله- بإطلاق العملية العسكرية “عاصفة الحزم” في الجمهورية اليمنية الشقيقة، والتي تهدف إلى إعادة الأمور إلى نصابها هناك، وحماية الحكومة الشرعية والدفاع عن مصالح الشعب اليمني الذي يعاني من الفوضى والعدوان على الأنفس والممتلكات الخاصة والعامة من قبل الحوثيين المدعومين من قوى خارجية ذات أجندة ومطامع مكشوفة.

وقال الطريقي: إن استجابة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وإخوانه قادة دول مجلس التعاون الخليجي لاستغاثة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بإنقاذ اليمن من براثن الانقلاب الحوثي؛ تؤكد استمرار السياسة السعودية وثبات مواقفها تجاه أشقائها، وترسم خارطة جديدة للتعامل الحازم مع الحركات الإرهابية التي تهدد أمن المنطقة وتسعى لزعزعة استقرارها، لافتاً إلى ما لقيه القرار الحكيم من تأييد كبير وترحيب واسع محلياً ودولياً، وأضاف: لقد أظهرت هذه العملية العسكرية مدى الترابط المجتمعي واتفاق الكلمة بين أفراد الشعب السعودي كافة على أن “أمن الوطن” خط أحمر لا يمكن المساس به تحت أي ذريعة، ودعا الله العلي القدير أن يحقق النصر لجنودنا البواسل، وأن يحفظ اليمن الشقيق من عبث الخونة والمفسدين، وأن يحفظ بلادنا من كل ما يعكر صفو أمنها واستقرارها، في ظل قيادتها الرشيدة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *